بعض فتاوى الأضاحي معلومات

بواسطة التلميذ(ة):
بعض فتاوى الأضاحي معلومات

١ مقدمة

أولاً: إذا دخلت الأيام المباركات العشر من ذي الحجة وقد عزم الشخص على أن يضحي، من المندوب له أن لا يحلق شعره أو يقص أظفاره إلى أن يقوم بذبح أضحيته، والدليل على ذلك ما جاء في صحيح مسلم عن رسول الله صلى الله عليه وسلم ” إذا رأيتم هلال ذي الحجة وأراد أحدكم أن يضحي فليمسك عن شعره وأظفاره.
وهذا هو مذهب السادة الشافعية، وفي مذهب الإمام مالك أنّه لا بأس للرجل أن يحلق رأسه ويقوم بتقليم الأظفار وقص الشارب في عشر ذي الحجة، وهو مذهب سائر الفقهاء بالمدينة والكوفة.

٢ ماذا يُسن من الدعاء أو الذكر عند التضحية؟:

يُسن لمن أراد ذبح أضحيته أن يقول كما جاء عن النبي صلى الله عليه وسلم، فيما ترويه السيدة عائشة رضي الله عنها ، أنّ رسول الله صلى الله عليه وسلم أمر بكبش أقرن يطأ في سواد ويبرك في سواد وينظر في سواد فأتي به ليضحي به فقال لها يا عائشة هلمي المدية ثم قال اشحذيها بحجر ففعلت ثم أخذها وأخذ الكبش فأضجعه ثم ذبحه ثم قال باسم الله اللهم تقبل من محمد وآل محمد ومن أمّة محمد ثم ضحى به.

المراجع التي إعتمد عليها التلميذ(ة)

    ١ e3arabi