أقول و حكم أينشتاين الخالدة

بواسطة التلميذ(ة):
أقول و حكم أينشتاين الخالدة

١ مقدمة

ولد ألبرت أينشتاين سنة1879م بمدينة أولم الألمانيةفي أسرة بسيطة.
.
.
كان أبوه هيرمان يعمل في بيع الريش المستخدم في صناعة الوسائد، وبعد عام من ولادة أينشتاين، انتقلت أسرته إلى مدينة ميونخ حيث فتح أبوه مصنعا صغيرا لصناعة الأدوات الكهربائية.
تأخر أينشتاين في النطق حتى الثلثة من عمره، وفي سن الخامسة التحق بالمدرسة الكاثوليكية (رغم انتماء أسرته لليهودية).
وفي المدرسة وجد أينشتاين صعوبة في التاقلم مع الأطفال، فقد كان طفلا انطوائيا ، خجولا جدا، كثير الصمت والتأمل ، ولا يلعب ويلهومع أقرانه.
أما على المستوى الدراسي، فقد كان أينشتاين يقرأ ويتكلم ببطء شديد، كما كان يعاني من صعوبة الفهم والاستيعاب، فلم يبد أي تفوق دراسي، الشيء الذي جعله يرسب في مادة الرياضيات أكثر من مرة.
كره أينشتاين المدرسة ونظامها الصارم،وفكر أكثر من مرة في ترك الدراسة، وتزامن هذا مع تكرار خسائر المصنع الذي أنشأه أبوه، فاضطرت العائلة إلى الانتقال إلى مدينة ميلانو الإيطالية ، وكانت هذه الفرصة لأنشتاين للانسحاب من المدرسة في ميونخ والالتحاق بأبويه بإيطاليا.

٢ أقوال أينشتاين:

من بعض أقول أينشتاين:/ - الشيئان اللذان ليس لهما حدود هما الكون وغباء الإنسان ، مع إني لست متأكدا بخصوص الكون./ - أهم شيء أن لاتتوقف عن التساؤل./ - إذا لم يوافق الواقع النظرية، غير الواقع./ - الجنون هو ان تفعل الشيء مرة بعد مرة وتتوقع نتيجة مختلفة ./ - الحقيقة هي ما يثبت أمام امتحان التجربة./ - يستطيع أي أحمق جعل الأشياء تبدو أكبر واعقد، لكنك تحتاج لعبقري شجاع لجعلها تبدو عكس ذلك./ - الخيال أهم معرفة./ - الحقيقة ليست سوى وهم./././ لكنه وهم ثابت./ - أنا لاأفكر بالمستقبل ، لأنه يأتي بسرعة./ - من لأم يخطئ ، لم يجرب شيئا جديدا ./ - العلم شيء رائع ، إذا لم تكن تعتاش منه./ - العلم سوى إعادة ترتيب لتفكيرك اليومي./ - لا يمكننا حل مشكلة باستخدام العقلية نفسها التي أنشأتها./ - الثقافة هي ما يبقى بعد أن تنسى كل ما تعلمته في المدرسة./ - هناك طريقتان فقط لتحيا بهما حياتك ، الأولى أن تكون مؤمنا بأنه لا توجد معجزات، والثانية أن تعيش مؤمنا بان كل شيء يحدث هو معجزة ، وأنا أؤمن بالطريقة الثانية./

المراجع التي إعتمد عليها التلميذ(ة)

    ١ wikiforschool.com