ما هي خصائص الدين الاسلامي معلومات مهمة ؟

بواسطة التلميذ(ة):
ما هي  خصائص الدين الاسلامي  معلومات مهمة ؟

١ مقدمة

الإسلام أعظم النعم التي يتمتّع بها المسلمون، فيجب على المسلم أن يشكر الله تعالى عليها بِكل ما أوتي من الوسائل والسُّبل.
وقدّ خصّ المولى هذا الدين الحنيف بخصائص تجعل كل من تعرّف عليه يتشوّق للدّخول فيه؛ لما يجده من راحة وطمأنينة لا يجدهما في غيره من الأديان الأخرى

٢ خصائص الدين الإسلاميّ :

دين التوحيد الخالص:/ المسلم لا يعبد إلا الله تعالى، ولا يتوجه بالدعاء وطلب الحاجات إلا إليه، لأنه يعرف أنّه هو الرزاق والمدبّر، ولا يخشى شيئاً عندما يمشي في الطريق الصحيح./ توحيد الله وإفراده بالعبادة يجعل العبد عزيزاً شامخاً ويُخلّصه من الذل والهوان الذي قد يحصل له بسبب اعتناق الأديان الأخرى./ دين الفطرة:/ خلق الله تعالى البشر وفَطَرهم على سلامة القلب وحبّ الخير وكره الأذى والشر، وجعل كل ما في الإسلام من تشريعات وأعمال موافقة للفطرة السليمة، يرتاح لها القلب وينشرح لها الصدر وتتقبّلها النفس، فالإنسان عندما يرتكب ذنباً ينقبض صدره وتًرشده فطرته إلى الخطأ الذي عمله، وإذا عمل خيراً يشعر بالسعادة؛ كل ذلك بسبب موافقة الدين للفطرة./ الدين الذي يرضاه الله تعالى لعباده:/ لما فيه من الخير والسعادة والصلاح للبشرية في دنياها وأخراها، ولا يمكن أن يُقبل من الإنسان اعتناق دين آخر غير دين الإسلام./ دين العدل والمساواة:/ عند الله يتساوى الفقير والغني، والمحكوم والحاكم، والضعيف والقوي، ولا يمكن لأحد أن يهضم حقّ أحد./ كل شي مُسجل ومكتوب عند الله، وسيأخذ كل ذي حقّ حقه عاجلاً أم آجلاً، فلا فرق بين عربي وأعجمي إلا بالتقوى./ دين السماحة وعدم الإكراه:/ الدعوة إلى الإسلام موجودة ولها وسائل، وقد جعل الله تعالى لصاحبها ثواباً عظيماً عنده، لكنّه لم يأمره بإجبار الناس على الدخول في هذا الدين، بل إنّ النبي صلى الله عليه وسلّم أمر بمعاملة غير المسلمين معاملة حسنة وحذّر من إيذائهم، فالدعوة والموعظة الحسنة على المسلم، والهداية على الله./ دين الأخلاق:/ اشتمل مبادئه وتعاليمه على الدعوة إلى الأخلاق الحسنة؛ من رحمة، وأمانة، وصدق، وإحسان، وحياء، وعدل وغير ذلك./ هذه الأخلاق يفعلها المسلم خالصة لوجه الله تعالى ولا يطلب أجراً عليها ولا يُشعِر أحداً بالمنّة بسبب حسن أخلاقه./ قال رسول الله صلى الله عليه وسلم:/ (إنما بُعِثتُ لأتمِّمَ مكارمَ الأخلاقِ) [مجموع فتاوى ابن باز]./ دين اليسر :/ ورفع الحرج عن الأمة./ دين العلم والمعرفة:/ حثّ الله سبحانه وتعالى ورسوله صلى الله عليه وسلم على العلم وجعل مكانته عظيمةً في هذا الدين./ فبه تسود الأمة ويرتفع شأنها وقدْرها./ دين الوسطية والتوازن:/ بين العقل والنقل، وبين التشدّد والتساهل./

٣ الشريعة الإسلاميّة :

الشريعة الإسلاميّة هي منظومة متكاملة من الأحكام والقواعد الشرعية التي تنظم كافة تفاصيل حياة المسلم من عبادته ومعاملاته، وسلوكياته، وهذه الأحكام جاء بها القرآن الكريم، والسنّة النبوية الشريفة، ومجموعة أخرى من الأحكام استنبطها العلماء من القرآن والسنّة واجتهادهم في بعض القضايا لتي لم تكن موجودة من قبل، فكانت الشريعة الإسلاميّة التي يعتمد عليها المسلمون في كافة أنحاء العالم على أداء عباداتهم وتسيير معاملاتهم وكافة شؤون حياتهم اليومية، مما أكسب المجتمع الإسلاميّ خصوصية وتميزًا عن غيره من المجتمعات ذات الشرائع الدنيويّة./

٤ الإسلام:

المقصود بالإسلام هو الإستسلام التام لله وحده، والانقياد لله بالطاعة والبراءة من الشرك وأهله وأعوانه، فالإسلام هو الدين الذي ارتضاه الله سبحانه وتعالى للعالمين، فقال تعالى:/ {إِنَّ الدِّينَ عِنْدَ اللَّهِ الإِْسْلاَمُ} [آل عمران:/ 19]، فكان دين الإسلام هو دين البشرية جمعاء المنظم لمنهج الحياة لا يأتيه الباطل أبدًا؛ لأنّه من عند الله تعالى./

٥ أهمّ خصائص الإسلام :

الربانيّة:/ وهي من أهم وأسمى خصائص الإسلام؛ فالإسلام هو الدين الذي ارتضاه الله سبحانه وتعالى إلى البشرية، وتكفل بحفظه إلى يوم الدين، فكانت شريعة ربانية المصدر، ومبيّنة في القرآن الكريم والسنّة النبوية الشريفة./ الشموليّة:/ الدين الإسلاميّ دين شامل متكامل في كل تشريعاته وأحكامه للإنسن والجن، ولكل أعمالهم وتصرفاتهم، فكان في هذا الدين الشامل تبيانًا لكل شئ، في كل زمان ومكان./ النسخ:/ نسخت الشريعة الإسلاميّة كافة الأديان والشرائع السماوية الأخرى./ التوازن والعدالة:/ شريعة الإسلام شريعة تتّسم بالعدل في كل أمورها؛ لأنها من عند الله سبحانه وتعالى العدل، وتتميّز بالوسط في كل جوانبها؛ بعيدة عن غلو الديانات الأخرى وتفريطها فكانت متوازنة وسطًا بينها./ الوضوح:/ تتصف جميع أحكام وتشريعات الدين الإسلاميّ بالوضوح التام الذي لا لُبس فيه، إذ يسهل فهمها وتعلمها وتطبيقها./ دين الأخلاق:/ جاء الإسلام بأجمل الأخلاق وأرفعها وأسماها، فهو في كلّ تشريعاته وأحكامه يحقق خلقًا حسنًا إنسانيًا يتجلى في أبهى صوره في حياة البشر./ دين العلم:/ الدين الإسلاميّ جاء مع أول آية نزلت منه على النبي محمد صل الله عليه وسلم يحثه على القراءة، والقراءة أساس كل علم، فكان الإسلام دين طلب العلم، والتفقه في أمور الدين والدنيا، والحثّ على كل علم نافع مفيد لمصلحة الإنسانيّة على هذه الأرض./ دين الفطرة:/ الدين الإسلاميّ هو الدين الذي فطر الله الناس وجبلهم عليه، وهيئ نفوسهم لتقبله والانسياق له، فكلّ ما جاء به الشرع الحكيم يتوافق مع طبيعة النفس وسعادتها واستقرارها، وكل تعاليمه وأحكامه جاءت لتبيّن للإنسان الطريق الصحيح نحو فطرته السليمة كي يسعد في الدنيا والآخرة./

المراجع التي إعتمد عليها التلميذ(ة)

    ١ Wikipedia