أقوال آرسطو

بواسطة التلميذ(ة):
أقوال آرسطو

١ مقدمة

أرسطو فيلسوف يوناني، كان تلميذ الفيلسوف الشهير أفلاطون، ومعلم الإسكندر الأكبر.
شملت مؤلفاته العديد من المجالات الإنسانية مثل الفلسفة والمنطق والأخلاق والسياسة وغيرها.

٢ أهم أقوال ارسطو:

هم أقوال ارسطو – الفقر والد الثورة والجريمة./أن تدرك يعني ان تعاني./الشيطان يجمع الرجال معا./السعادة مرهونة بنا نحن. – علامة العقل المتعلم هو قدرته على تداول الفكرة دون أن يتقبلها. – ينبغي في العمل اتباع العقل الحكيم – المرء أصل كل ما يفعل. – من لم يكن حكيما لم يزل سقيما. – الأفعال الفاضلة تسر من يحب الفضيلة. – أولئك الذين هم في ثورة الغضب يفقدون كل سلطان على أنفسهم. – شر الناس هو ذلك الذي بفسوقه يضر نفسه والناس. – من لم ينفعه العلم لم يأمن ضرر الجهل – إن المريض لن يستطيع أن يلبس ثوب العافية بمجرد رغبته بذلك. – للحكم على شيء خاص لا بد أن يكون الإنسان على علم خاص بذلك الشيء – الدستور هو ترتيب مناصب الحكم في دولة ما. – صديق الكل ليس صديقا لأحد. – لا يجب الخلط بين المدينة العظيمة والمدينة العامرة بالسكان. – الصديق الحقيقي روح واحدة في جسدين. – الشيء الكامل هو ما له بداية ووسط ونهاية. – كل الأفعال الإنسانية تنبع من واحدة أو أكثر من هذه المسببات:/ المصادفة، الطبيعة، الإكراه، العادة، المنطق، العاطفة، الرغبة. – البشر بطبيعتهم يريدون المعرفة. – كل الوظائف مدفوعة الأجر تشغل الذهن وتقلل من قدره. – كل الفضائل تتلخص في التعامل بعدالة – الأشرار يملأهم الندم. – الحياء زينة للشباب، لكنه عيب على كبر السن. – انزل برغباتك إلى مستوى دخلك الحالي، وارتفع بها فقط عندما يسمح لك بذلك دخلك المرتفع. – التغيير محبوب في كل شيء. – الشجاعة وسيلة للخوف والثقة. – الشجاعة أهم الصفات الإنسانية لأنها الصفة التي تضمن باقي الصفات – الديمقراطية هي حكم المحتاجين وليس أصحاب الأملاك. – الكرامة ليست امتلاك المفاخر، بل استحقاقها – التعليم زينة في الرخاء وملاذ في الشدة – التعليم أفضل مؤونة للشيخوخة. – الخوف ألم نابع من توقع الشر. – الصداقة شراكة بالضرورة. – السعادة تعتمد علينا نحن. – من لا يستطيع الحياة في مجتمع أو لا يحتاج إلى ذلك فهو إما حيوان أو إله. – الحاكم الصالح لابد أنه كان من قبل محكوما – الأمل حلم من أحلام اليقظة. – مَن يهزم رغباته أشجع ممن يهزم أعداءه، لأن أصعب انتصار هو الانتصار على الذات. – علمتني الفلسفة أن أفعل دون أوامر ما يفعله الآخرو

المراجع التي إعتمد عليها التلميذ(ة)

    ١ المرسال