قاعدة التمريرة الخلفية ... معلومات

بواسطة التلميذ(ة):
قاعدة التمريرة الخلفية ... معلومات

١ مقدمة

في كرة القدم، تمنع قاعدة التمريرة الخلفية حارس المرمى من إمساك الكرة بيديه عندما يتم تمرير الكرة إليه من قبل زميل له في الفريق بشكلٍ مُتعمد بواسطة القدم.
يُوصف في القانون 12، في الفصل 2 من قوانين اللعبة

٢ المخالفة:

يسمح القانون لحراس المرمى بالإمساك بالكرة داخل منطقة الجزاء الخاصة به. ومع ذلك، فإن قاعدة التمريرة الخلفية تمنع حراس المرمى من الإمساك بالكرة بعد التمرير لهم عمداً من قبل زميل في الفريق، أو بعد تلقيها مباشرة من رمية تماس قام بها زميل في الفريق. يُسمح بالتمرير الخلفي بأجزاء من الجسم بخلاف القدم، مثل الرؤوس. ورُغم أن المصطلح يعني بالتمرير من الامام إلى الخلف لكن لا يوجد شرط في القوانين يستوجب أن تكون الركلة أو الرمية إلى الخلف؛ إمساك الكرة من قبل حارس المرمى ممنوع بغض النظر عن اتجاه الكرة.
عقوبة المخالفة هي ركلة حرة غير مباشرة. يتم منحها من الموقع الذي حدث فيه التمرير ما لم تكن داخل منطقة الـ 6 ياردة، حيث يتم أخذ الركلة من النقطة على خط 6 ياردة الأقرب إلى نقطة المخالفة.

٣ التحايل على القاعدة:

يُسمح لحراس المرمى بإمساك الكرة إذا تمت إعادة الكرة إليهم أثناء سير اللعب من خلال طريقة أخرى عدا الركل أو التمرير (كأن يضربها بالرأس أو بالصدر مثلًا)، ولكن لا يسمح للمدافعين بمحاولة استخدام الخدعة بشكلٍ مُتعمد لتمرير الكرة إلى حارس المرمى من جزء آخر من الجسم بخلاف القدم للتحايل على القاعدة، ويشمل هذا التحايل بأن يقوم اللاعب برفع الكرة بالقدم ثم ضربها بالرأس مرة أخرى إلى حارس المرمى، أو يمرر الكرة من خلال رأسه وهي على الأرض بحيث يمكن لعبها بالقدم.
إذا استخدم اللاعب مثل هذه الحيّل، فسيتم تحذيره بسبب السلوك غير الرياضي، ويتم منح الخصوم ركلة حرة غير مباشرة من حيث المكان الذي تم فيه تنفيذ الخدعة. بغض النظر عن ما إذا كان الحارس قد أمسك بالكرة لاحقًا أم لا.

المراجع التي إعتمد عليها التلميذ(ة)

    ١ Wikipedia