رمي المطرقة معلومات و اشياء لا تعرفها

بواسطة التلميذ(ة):
رمي المطرقة معلومات و اشياء لا تعرفها

١ مقدمة

تشبه رياضة رمي القرص من حيث الحركة، وفيها أيضا يدور اللاعب عدة مرات حول نفسه، محاولا إكساب المطرقة أكبر قدر ممكن من القوة الدافعة

٢ رمي المطرقة:

تتكون المطرقة من الرأس، وهي كرة معدنية من الحديد أو النحاس وتزن 7. 257 كجم ومن الكابل وهو سلك من الصلب طوله 1,18 متر وأخيرا من المقبض وهو مصنوع من المعدن الصلب.

٣ معلومات و اشياء لا تعرفها:

ظهر رمي المطرقه في البداية عند الإنجليز وكان ذلك في العصور الوسطى، حيث كان رامي المطرقه يلبس بدلة السروال الرياضي (التنورة). وكانت المطرقه أداة حجرية ذات مقبض خشبي طويل، إلا أنها استُبدلت فيما بعد بذراع من الحديد بسبب كثرة كسرها. وكان الإيرلنديون والأسكتلنديون يلهون برمي المطرقة وكان ذلك خلال القرن الثاني عشر، بحيث أصبح الملك هنري رامي مطرقه مشهوراً. وكانت ترمى المطرقه من الثبات أو من دورة واحدة. وفي عام 1866 للميلاد أدخلها الإنجليز ضمن الدورة الإنجليزية الأولى بحيث كانت تزن 7,257 كغم وطول ذراعها 70 سم. وبدأ أداء تكنيك المطرقة يتغيّر بعد أن اكتشف اللاعب الأمريكي ميشيل طريقة جديدة للرمي، تُشبه إلى حدٍ ما رمي القُرص. وبعد ذلك ظهرت الدورات السريعة على يد اللاعب الإسكتلندي فلانجان. وقد ساهم الألمان بتطوير الأداء الفني للمطرقة بعد أن تبيّن لهم أن الدوران على الكعب، ثم على المشط يُعطي نتائج أفضل وخصوصاً بعد أن وصل عدد الدوارانات إلى 3 أو 4 دورانات.

المراجع التي إعتمد عليها التلميذ(ة)

    ١ Wikipedia