السباحة الترويحية معلومات

بواسطة التلميذ(ة):
السباحة الترويحية معلومات

١ مقدمة

سُمِّيَت السباحة بهذا الاسم؛ نسبة إلى استخدام الوسط المائي كوسيلة للتحرّك فيه، سواء كان ذلك بالجسم مباشرة أو من خلال استخدام بعض الأدوات والأجهزة.
واتخذت الرياضات المائية مكاناً متقدماً، فهي تسمو على كل الرّياضات والأنشطة البدنية، لتضمّنها قدرة الفرد على إنقاذ نفسه من الغرق.
وربما مدّ يَد العون لمساعدة نفس بشريّة توشك على الهلاك.

٢ ما هي السباحة الترويحية::

تُعتبر ممارسة الأشخاص لهواية ما يُدعى برياضة ترويحية، كما أن ممارسة الشخص للرياضة الترويحية مُهم جداً ويؤثر على بناء شخصية الفرد.


ويذكر (وليام مانجر) أن الشخص المتمتع بالصحة الجيدة هو الشخص الذي يُمارس الهوايات الترويحية. وتُعدّ السباحة من أهم وأبرز الرياضات الترويحية؛ بحيث يتمكَّن الجميع من مُختلف الأعمار ممارستها. ولا يلتزم الأفراد بقواعد محددة أو طريقة مُعينة، أنما يُترك للفرد حرية اختيار الوقت والطريقة التي تُناسبه.


وتُعدّ السباحة الترويحية هي من أحد تصنيفات السباحة؛ بحيث تُفيد السباحة الترويحية بالتغلّب على الروتين الحياتي الُممل. ومن خلال السباحة الترويحية يتمكَّن الأفراد من التسلية والاستمتاع والاستجمام. وفي الغالب ما تُمارس السباحة الترويحية بصورة عشوائية كما يحلو للسبّاح، من خلال الأداء والطريقة. ويتمتع السباح بهذا بحيث يُضفي على حياته نوع من أنواع السعادة.

المراجع التي إعتمد عليها التلميذ(ة)

    ١ e3arabi