معلومات لا تعرفها عن الخبز

بواسطة التلميذ(ة):
معلومات لا تعرفها عن الخبز

١ مقدمة

الخُبْز هو الغذاء الرئيسي في الشرق الأوسط وأوروبا والثقافات الهندية وشمال أفريقيا.
الخبز دائما يتكون من طحين والماء، والملح والخميرة غالباً.
وقد يحتوي الخبز أيضا على بعض السكر والفواكه والتوابل، والخضروات، والمكسرات.
هناك طرق كثيرة لإعداد الخبز تختلف من مجتمع إلى آخر

٢ التاريخ:

كان إنسان ماقبل التاريخ يصنع الخبز المفرود بخـلط الجريـش بالماء./ثم يقوم بخـبز العـجين الناتج فوق حجارة يتم تسخينها من قبل./ويعتقد المؤرخون بأن قدماء المصريين تعلموا صنع خميرة الخبز في نحو عام 2600 ق.م./أما قدماء الإغريق، فتعلموا عمل الخبز من المصريين وقاموا، بدورهم، في وقت لاحق، بنقل ذلك إلى الرومان./وبحلول القرن الثاني الميلادي، كان الرومان قد نقلوا طريقة عمل الخبز إلى معظم أنحاء أوروبا.

٣ القيمة الغذائية:

يحتوي الخبز على مواد كربوهيدراتية تمد الإنسان بطاقة حرارية، والعناصر الغذائية المرافقة لتلك المواد تزود الإنسان ببعض احتياجاته من المتطلبات الغذائية الأخرى./يبلغ متوسط المحتوى البروتيني فيه7% إلى 15% كما يحتوي على نسبة مرتفعة من السكريات وحوالي 1% دهون .ودقيق الحبوب عموماً يحتوي على البوتاسيوم والماغنيسيوم والفسفور والحديد والكالسيوم كما يحتوي أيضا على بعض الفيتامينات مثل (ب) المركب و(ج) و(د)./ويوجد الجزء الأعظم من الحديد والفسفور ومركب فيتامين (ب) في قشور الحبوب التي يذهب معظمها عند الطحن الجيد للحبوب، ولذلك يؤكد خبراء التغذية أن القيمة الغذائية للخبز الأسمر تفوق سائر أنواع الخبز الأخرى وذلك لاحتوائه على الردة الغنية بمحتواها البروتيني ونسبة كبيرة من الألياف الغذائية وهي ضرورية في غذاء الإنسان ونقصها يؤدي إلى أخطار الإصابة بالإمساك والبواسير واضطرا بات الأمعاء وزيادة نسبة الكولسترول الضار في الدم وفي جدران الشرايين الدموية./وتوجد تقارير علمية حديثة تفيد عن حصول انخفاض مهم في كولسترول الدم لدى الأفراد الذين يتناولون الخبز العالي الألياف الغذائية، خصوصاً الأنواع المحتوية على نخالات الشعير والشوفان./كما تساعد الألياف الغذائية على تخفيف بعض أمراض القناة الهضمية مثل السكري./وتوصي المنظمات العالمية بزيادة معدل استهلاك الألياف الغذائية إلى مستوى20 ـ 35 جم /يوم في غذاء الإنسان ،ويلاحظ انخفاض نسبة بعض الأحماض الأمينية الأساسية مثل اللايسبن في بروتينات الخبز عن النسبة التي اعتمدتها منظمة الصحة العالمية إلا أنه يندر أن يؤكل الخبز وحده، فهو غالباً ما يؤكل مع الجبن أو اللحم أو أغذية أخرى غنية باللايسين.

٤ انواع الخبز:

تنقسم أنواع الخبز إلى ثلاثة أنواع رئيسية:/ 1- خبز الخميرة 2- الخُبز السريع 3- الخبز المفرود./ويكون خبز الخميرة منفوخًا بفعل الخميرة المضافة إليه./ويتطلب الخبز السريع وقتًا أقل في الإعداد قبل الخَبز عن خُبز الخميرة، وينتفخ باستعمال مسحوق الخبز أو أيّ نوع آخر من الروبات وهي مواد ترفع العجين (تُخمره)./أما الخبز المفرود، فهو يحتوي على قليل من الخمائر أو يخلو منها تمامًا وتستغرق مدة خبزه المدة نفسها التي تستغرقها مدة خَبز الخُبز السريع تقريبًا./كان معظم الخبز يتم خبزه في البيوت./وعلى الرغم من أن المخابز التجارية وُجدت منذ عدة قرون خلت، فإن استخدام الآلات لم يظهر إلا في العشرينيات من القرن العشرين./وفي بادئ الأمر، كانت التقنية تقتصر بشكل كبير على الدول الصناعية، ومنذ ذلك الوقت، أخذت في الانتشار تدريجيًا بين الدول النامية، مع أنه، وإلى وقتنا الحاضر، فإن كثيرًا من الدول النامية، وخاصة في إفريقيا، ما زال فيها الخبز يُعدَّ وبشكل واسع، في البيوت.

المراجع التي إعتمد عليها التلميذ(ة)

    ١ Wikipidia